معرض | سارة العبيدلي: ما تبقى

Wednesday, September 25, 2019 to Saturday, October 12, 2019

"ما تبقى" هي مبادرة شخصية كانت بدايتها رحلة قامت بها سارة العبيدلي إلى جزيرة مدغشقر في عام ٢٠١٦. انطلقت الرحلة من العاصمة أنتاناناريفو مروراً بالساحل الغربي لتنتهي في بيلو سور مير، استكشفت خلالها العبيدلي أكثر من ٨٠٠ كيلومتر برًّا وبحرًا وعبر الأنهار.

تُعدُّ مدغشقر منطقة إيكولوجية تزخر بأراض وتضاريس استثنائية وهي موطن لأنواع فريدة من النباتات والحياة الحيوانية التي لا توجد في أي مكان آخر على وجه الأرض، ومع ذلك فهي أيضًا رائدة على مستوى العالم في إزالة الغابات، حيث تم تدمير ما يقرب من ٩٣٪ من غاباتها الرئيسية، مما يترك ٧٪ فقط من غابات الجزيرة الغنية. ويرجع سبب قطع وحرق جزء من الغابات إلى إنشاء حقول لتربية الماشية ونقل الأخشاب الثمينة وإنتاج الفحم النباتي وفي مواقع معينة لأغراض التعدين، وتعد جميعها وسائل تدمير مباشر لما تزخر به الجزيرة الغنية بتنوع بيولوجي فريد.

يجمع هذا المعرض الأعمال الفوتوغرافية وتصميم الصوت والأفلام والتركيب الفني. "ما تبقى" هو استكشاف لما ستتخلى عنه البشرية بمجرد استغلال الموارد الطبيعية للأرض بالكامل باسم التقدم. ويطرح العمل الفني أسئلة عميقة حول تأثير الحضارة الإنسانية على بيئتنا. تأمل العبيدلي أن تبدأ الحوار برسالة جادة ودعوة إلى التحرك، وتشجع الزائرين على التأمل الذاتي، مما يدفعنا جميعًا إلى إعادة التفكير في علاقاتنا مع البيئة الطبيعية في هذا العالم الحديث وإعادة تقييم هذه العلاقات، والبصمة التي سنتركها للأجيال القادمة.

سارة العبيدلي فنانة متعددة التخصصات، تعيش وتعمل بين لندن والدوحة. تم عرض أعمالها دوليًا في المتاحف والمعارض بما في ذلك مانيج في سانت بطرسبرغ (٢٠١٨) وكرافتفورك ببرلين (٢٠١٧) معرض الصور الوطني في لندن (٢٠١٦ و٢٠١٤)؛ وحديقة متحف الفن الإسلامي بالدوحة (٢٠١٥)؛ وجاليري متاحف قطر - الرواق (٢٠١٤).

ظهرت أعمالها في مجلة فوغ (Vogue) الإيطالية، وجريدة لوموند الفرنسية وفي قسم "LightBox" في مجلة تايم الأمريكية ضمن أفضل ٢٢ صورة للعام ٢٠١٤. وفي سنة ٢٠١٦، حصلت على ذكر شرفي في جوائز Life Framer ضمن موضوع "Youthhood" ". شاركت العبيدلي مؤخرًا في برنامج الاستوديو والقيمين الدولي بنيويورك في الولايات المتحدة الأمريكية (٢٠١٩) وفي مطافئ: مقر الفنانين بالدوحة (٢٠١٥)؛ بالإضافة إلى تلقي تدريب من مدرسة السينما الفرنسية المرموقة La Femis بباريس (٢٠١٦).

المكان: ورشة ٣، مطافئ
الافتتاح: ٢٥ سبتمبر ٢٠١٩، الساعة ٧:٠٠ مساءً
يستمر المعرض حتى ١٢ أكتوبر

ساعات العمل:
السبت إلى الخميس: ٩:٠٠ صباحًا – ٧:٠٠ مساءً
الجمعة: ١:٣٠ ظهرًا – ٧:٠٠ مساءً